30 مليون يورو في الإمارات لصادرات الأغذية الإيطالية

معرض جلفود دبي 2019

انطلقت فاعليات دورة معرض جلفود الرابعة والعشرين والذي يقام في دبي وتشارك فيه حوالي خمسة آلاف جهة من الجهات المحلية والإقليمية والعالمية.

ويستضيف المعرض عدد من المفاوضات والأنشطة التجارية كما يسلط الضوء على أحدث التقنيات الحديثة والمنتجات التي تستهدف قطاع المأكولات والمشروبات الرئيسي.

الجناح الإيطالي في معرض جلفود

أوضح المفوض التجاري الإيطالي “جيانباولو برونو” لدى الإمارات وعمان وباكستان أن المشهد في عالم الطهي يتغير بشكل مستمر، مثل توجه المستهلكين لبعض نوعيات الطعام كالخالية من الجيلاتين أو أنظمة معينة كالنظام النباتي، أو استهلاك مكونات غذائية صديقة للبيئة، وتحظى هذه التوجهات بالأولوية عند بعض الأشخاص عند تناولهم للطعام سواء في المنزل أو في المطاعم في الإمارات.

ويضيف، في الوقت الحالي قد لا تكون الأطعمة الإيطالية هي الأغذية الأولى التي تتبادر لذهنك، ولكني أرشح لك الطعام الإيطالي المعاصر والذي يُقدم بشكل مختلف وذلك مثل: “الباستا الخالية من الجيلاتين”، “الحلويات الإيطالية المعاصرة”، “الوجبات الخفيفة”، والتي تتميز بالجودة والنكهة الإيطالية ذاتها، كما انه يفتخر بتراث الطهي الإيطالي حيث يعد الطعام أحد أيقونات إيطاليا وأكثرها شهرة، وتجدر الإشارة إلى أن دولة الإمارات تستورد سلع إيطالية بما يزيد عن 320 مليون يورو بشكل سنوي.

ويعتبر الجناح الإيطالي من الأجنحة الأكبر التي تشارك في المعرض هذا العام، كما يحظى الجناح بدعم كبير من الوكالة الإيطالية للتجارة (ITA)، حيث يعرض المنتجات المصنوعة في إيطاليا أي تحمل جملة “صنع في إيطاليا”. كما يتم تنظيم عرض (تحضير الباستا الطازجة) “Sfoglina”، وذلك خلال الفاعليات الخاصة بمختبر الطعام الإيطالي والذي يقام من قبل “كارلا بريليادوري” وهي شيف غنية عن التعريف قادمة من إيطاليا من أجل المشاركة في الفاعليات المتميزة لمعرض جلفود في المركز التجاري العالمي لدبي.

ولقد استضاف المعرض خلال فاعلياته مؤسسة الإتحاد لإئتمان الصادرات والتي تعمل بالشراكة مع الهيئة الإئتمانية للصادرات الإيطالية، وذلك خلال ندوة بمختبر الطعام الإيطالي بعنوان “فرص الإمارات العربية المتحدة التجارية لصناعة الطعام الحلال”.

وقد استهدفت الندوة عدد من المُنتجين الإيطاليين والذين يرغبون في التعرف على أهمية الإجراءات والشهادات الهامة لصادرات الغذاء الحلال والتي تتوافق مع المعايير الموضوعة من قبل الدولة الإماراتية بالإضافة إلى مجموعة أخرى من الأسواق الآسيوية.